جراحات السمنة أمل جديد فى الحمل

جراحات السمنة أمل جديد فى الحمل

الحمل بعد جراحات السمنة، يقلق الكثير من السيدات، فالكثير من السيدات تتسائل عن الحمل بعد جراحات السمنة. 
 هل سيكون الحمل أصعب من قبل الجراحة؟ هل سيكون الجنين بصحة جيدة؟ متى أستطيع أن أفكر فى الحمل بعد جراحات السنة؟
كل هذه الأسئلة و أكثر سوف نجاوب عليها فى هذا المقال، حتى تطمئنين و تكونى على دراية كاملة بكل مايتعلق بالحمل بعد جراحات السمنة.

متى أستطيع أن أفكر فى الحمل بعد إجراء جراحات السمنة؟

تستطيعين الحمل بعد جراحات السمنة بحوالى 18 شهر.
لأن بعد جراحات السمنة مباشرة قد تفقدين بعض الفيتامينات الهامة، و يكون جسمك فى حالة إعادة بناء. لكن بعد عام و نصف من الجراحة ستكونين قد وصلتى إلى وزن ثابت و مثالى و هو ما سوف يجعل صحتك و صحة الجنين جيدة جداً.

هل ستكون القدرة على الحمل أصعب من قبل إجراء جراحات السمنة؟

بالعكس تماماً، فإن جراحات السمنة تزيد من القدرة على الحمل. بسبب إنتظام الدورة الشهرية بعد جراحات السمنة، و إزدياد فرص نجاح وسائل مساعدة الإنجاب.

ما هى الفيتامينات التى يجب أن أتناولها فى الحمل بعد جراحات السمنة؟

 فى الأغلب سوف تحتاجين إلى تناول فيتامينات مثل: فوليك أسيد و الحديد و الكالسيوم و فيتامين ب 12 ، و سوف يوجهك طبيب النساء و التوليد إلى الكميات  التى تحتاجيها أثناء الحمل.

هل سيكون هناك خطر على الجنين بعد إجراء جراحات السمنة؟

لا يوجد أى ضرر على الجنين بسبب جراحات السمنة، عليكِ فقط أن تهتمى بتغذيتك جيداً. 
لكن عند قلة تغذية الأم أو عدم تناول الفيتامينات اللازمة بإستمرار قد يكون الطفل وزنه أقلا من الطبيعى، أو يكون مصاب بالأنيميا عند ولادته. و مع متابعة الحمل المستمرة تستطعين أن تطمئنى على صحة الجنين و وزنه.

ما هى الأغذية التى يجب أن أتناولها أثناء الحمل بعد جراحات السمنة؟

بعد جراحات السمنة عامة، تتناولين وجبات أصغر بكثير من قبل الجراحة. لكن أثناء الحمل عليك أن تحرصى على تناول وجبات مغذية و مفيدة لكِ و لطفلك.
يجب أن تختاري أطعمتك بحكمة، على أن تحتوي على سعرات حراريَّة تعادل 800 – 1000 سعرة.
- تناولي أطعمة غنية بالبروتينات و الألياف، حتى تتجنبى حدوث الإمساك و صعوبة الهضم.
- تجنبي الأغذية الدهنية وتلك الغنية بالسكريات والمعجنات. فهى غير مفيدة و تحتوى على الكثير من السعرات، و سوف تزيد من شعورك بالغثيان.
- اعتمدي على الفواكه والخضراوات الطازجة ذات الورق الأخضر يومياً. فهى تسهل الهضم و تجنبك الإصابة بالحموضة.
- تناولي الخبز الأسمر  بدلاً من الخبز المصنوع بالدقيق الأبيض.
- إشربى الحليب الخالي من الدسم.
- تناولي اللحوم و الدواجن، بعد إزالة دهونها.
- البروتينات النباتية مثل البقوليات تكون مشبعة و مفيدة جداً.
- تناولى المشروبات الدافئة المفيدة مثل: الينسون و الشاى الأخضر و النعناع.
- تجنبى صعوبة الهضم و الإسهال و القئ، عن طريق تناول وجبات صغيرة متفرقة، بدلاً من وجبات كبيرة.
- لا تشربى الماء أو السوائل مع الأكل، فهذا سوف يزيد من القئ و شعورك بالغثيان.

بعد جراحات السمنة، هل ستكون الولادة طبيعية أم قيصرية؟

يحدد هذا طبيب النساء و التوليد الخاص بكِ، لكن ترتفع معدلات الولادة القيصرية بعد جراحات السمنة.

ماذا عن الوزن الزائد الذى إكتسبته أثناء الحمل؟ هل أستطيع أن أصل لوزنى قبل الحمل مرة أخرى؟

بالتأكيد، الوزن الزائد فى الحمل هو طبيعى جداً، و بعد الولادة تستطيعين أن تصلى لوزنك قبل الحمل مرة أخرى عن طريق التمرينات الرياضية و الأكل الصحى، و لكن بالطبع بعد إستشارة طبيب النساء و طبيب التغذية.